يونيو 15, 2024

”الأندية الفلسطينية في صيدا وصور“ في زيارةٍ تضامنيةٍ مع الأستاذ فتح شريف رئيسِ ”إتحاد المعلمين في لبنان“


رفضًا للعدوانِ الصهيونيِّ الغاصبِ على غزةَ والضفةِ ورفضًا وتنديدًا بقراراتِ الأونروا التعسفيةِ ضد رئيسِ ”إتحاد المعلمين في لبنان/ وكالة الأونروا“ المربيِّ الفاضلِ الأستاذِ فتح شريف، زارت الأنديةُ الرياضيةُ من منطقتي صيدا وصور بكوادرِها وإدارييها، المربي الأستاذَ فتح فتح شريف في منزلِه في مخيمِ البصِّ وذلك يومَ الخميس 16 أيار/ مايو 2024.

وقدم الأستاذُ فتح شريف شرحًا مطولًا عن الأسبابِ غيرِ الإنسانيةِ وغيرِ القانونيةِ لتوقيفِه واستدعائِه للتحقيقِ وتوقيفِه عن العملِ.

وأكد شريف على موقفِه الوطنيِّ ورفضِه هذه السياسةَ المتبعةَ من قبلِ الأونروا والتي يُرادُ منها عزلُ الصوتِ الوطنيِّ وإسكاتُ الأصواتِ التي تنتمي للقضيةِ الفلسطينيةِ خدمةً للمشاريعِ المشبوهةِ ضد الشعبِ الفلسطينيِّ.

وأكدت الأنديةُ الفلسطينيةُ وباسم الرياضيين في المخيماتِ وقوفَها إلى جانبِ المربي الأستاذِ فتح شريف في مواقفِه الوطنيةِ المحقةِ حتى عودتِه إلى مكانِه ومكانَتِه الرياديةِ في خدمةِ أبناءِ شعبِنا.

وطالبت الأنديةُ من المعنيين في الأونروا العودةَ عن قراراتِها وإلغائِها وعودةَ المربيِّ إلى إدارةِ عملِه المشهودِ له بالتميزِ.

كما وطالبت الأنديةُ بضرورةِ الوقوفِ مع كاملِ الأطرِ الوطنيةِ ومنعِ الاستراتيجيةِ المتبعةِ من قبل الأونروا مع الموظفينَ الذين يحملونَ الانتماءَ الوطنيَّ الفلسطينيَّ.



الخميس 16 أيار/ مايو 2024