المؤسسة الفلسطينية للشباب والرياضة

لقاء مع اللاعب الدولي السابق في الكرة الطائرة الكابتن بسام أحمد ضمن برنامج “مع نجوم وطني فلسطين”

للمشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي:

برنامج دوري “مع نجوم وطني فلسطين” يقدمه الإعلامي الرياضي إبراهيم خليل العلي وضيف الحلقة #3 [2019/8/14] الكابتن الفلسطيني بسام أحمد  “لاعب دولي سابق في الكرة الطائرة ” #مقابلة_رياضية


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، بداية نرحب باللاعب الدولي السابق في الكرة الطائرة الكابتن بسام احمد في برنامج دوري “مع نجوم وطني فلسطين” فأهلا وسهلا بك معنا

س: من هو النجم بسام أحمد؟
ج: انا بسام مصطفى أحمد، فلسطيني من حيفا مواليد صيدا ١٩٥٩.

س: كيف كانت بدايتك كلاعب واين؟
ج: بداية حياتي الرياضية كلاعب كرة طائرة كانت عام ١٩٧٢ في النادي المعني الرياضي صيدا و كان لي الشرف أن أكون كابتن الفريق طيلة وجودي في النادي التي استمرت لغاية ٢٠١٦ بالإضافة الى ذلك كنت مدرباً للنادي للكرة الطائرة للرجال و السيدات منذ ١٩٨٥و لغاية ٢٠١٦ .

س: هل تحدثنا عن مشوارك الرياضي فلسطينيا؟
ج: لعبت فلسطينياً منذ عام ١٩٧٦ و لغاية عام ١٩٨٠ مع نادي القدس صيدا ثم لعبت لنادي المجدل منذ عام ١٩٨٠ و لغاية عام ١٩٨٢ .

س: هل شاركت مع المنتخب الفلسطيني؟
ج: نعم شاركت مع منتخب فلسطين كلاعب منذ عام ١٩٧٦ ولغاية عام ١٩٨١ وتوقفت مشاركتي بعد ذلك بسبب الاجتياح الاسرائيلي.

س: اين كانت هذه المشاركات اذكر بعضها؟
ج: شاركت مع المنتخب الفلسطيني في العراق وليبيا والأردن والكويت وسوريا وتركيا واخيراً السعودية وايضاً كان لي الشرف ان أكون كابتن المنتخب في عدة مشاركات.

س: اين بسام احمد الان بعد مسيرة رياضية طويلة؟
ج: الان انا في نادي أشمون منذ ٢٠١٦ وانا من الذين ساهموا في تأسيس النادي مع زملاء لي. وانا الان مدرب لعبة كرة الطائرة للنادي وأحظى باحترام جميع الإداريين وأعامل كفرد من الإدارة.

س: انت علم من اعلام الرياضة في مدينة صيدا وصيدا التي لم تميز رياضييها بهويتهم هل لك عمل في الوسط الصيداوي؟
ج: نعم صيدا وبلديتها لا ميزت ولن تميز بين هوية الرياضيين والدليل انا الان عضو في الشبكة الرياضية لبلدية صيدا وأساهم في إعداد نشاطات كرة الطائرة فيها وفي كافة النشاطات التي تنفذها البلدية.

س: يقال انه فرخ البط عوام وهذا ما عرفناه بان ابنك علي هو نجم من نجوم كرة الطائرة في المدينة وكان مع زملائه من اعمدة نادي اشمون في صعودهم للدرجة الثالثة، هل علي تأثر بوالده او هي رغبة ذاتية؟
ج: انا افتخر بعلي كلاعب وكابن وعلي شق طريقه بإرادة قوية واكيد تأثر بوالده حيث كان يرافقني لكل الامكنة والملاعب وتعلق وأحب اللعبة وهو الان نجم من النجوم في المدينة.

س: ما رأيك بالطائرة الفلسطينية على الساحة اللبنانية؟
ج: برأيِّ الكرة الطائرة الفلسطينية على الساحة اللبنانية مرّت بمرحلة صعبة وفترة ركود في الثلاث عقود الأخيرة و هي شأنها شأن الوضع اللبناني و الان يُعمل على النهوض بها من خلال الاتحاد الفلسطيني والمؤسسات الرياضية الفلسطينية كالمؤسسة الفلسطينية للشباب والرياضة والتجمعات فهم يقومون بتشجيع الشباب للإقبال عليها و ممارستها من خلال إقامة اللقاءات الودّية و البطولات ما بين الأندية. كما نسعى للانخراط في النشاطات المحلية للأندية اللبنانية لتحسين المستوى الفني للاعبين. وبعد هذا الاهتمام يلاحظ انه هناك أطفال بدأت تُقبل على اللعبة فاليوم لديّ ما يقارب ثمانية أطفال بينهم لاعبين فلسطينيين وايضاً ثمانية فتيات معظمهم فلسطينيات. ولكن رغم كل المساعي المشكورة إلا أننا نشكو من قلة الملاعب والإمكانيات ولإن وجدت فهي بالأجرة وهذا طبعاً يعيق الجهود المبذولة لهذه الغاية

س: هل انت كمدرب لفريق اشمون الان ترى مستقبلا جديدا للكرة الطائرة في صيدا؟
ج: نعم نحن نعمل بكل جهد ان تعود صيدا مدينة الكرة الطائرة حيث كانت سابقا وانا اعتقد ان ادارة نادي اشمون رسمت هذا الهدف وهي تسير عليه بخطى صحيحة.

س: ما هي اهم انجازاتك الرياضية؟
ج: من أهم الانجازات التي حققتها في مسيرتي الرياضية هي رفع النادي المعني من الدرجة الرابعة الى الدرجة الاولى الممتازة للرجال كلاعب وإيصال آنسات المعني الى الدرجة الاولى كمدرب.واهم الإنجازات مع نادي أشمون حاليا كمدرب هو إيصاله ورفعه من الدرجة الخامسة الى الدرجة الثالثة رغم حداثة النادي التي لا تزيد عن سنتان. وكذلك الحصول على بطولة لبنان لفئة القدامى للرجال والسيدات كمدرب. كما عملت خلال مسيرتي الرياضية وما زلت على تحضير وتدريب الكثير من اللاعبين واللاعبات في صيدا.

اخيرا نشكر لك هذا الحوار الرائع ونتمنى لكم التوفيق في مسيرتكم القادمة

صيدا، 14-8-2019
إبراهيم العلي

 

للمشاركة عبر وسائل التواصل الاجتماعي: